بالصور: أخطاء هندسية لا تُغتفر سوف تجعلك تشك في القوى العقلية لمن وقعوا فيها

وجود بعض الأشخاث في مهنهم يجعلنا نتعجب عن مدي كفاءة وجودهم في هذا المنصب وكيف أنهم قد وصلوا لهذه الدرجة. فمثالنا القادم هو عن فئة المهندسين، وخصوصاً المهندسين المعماريين. حيث يوجد البعض منهم ممن يقومون بتصاميم لا يقبلها العقل ولا المنطق. فكيف مثلاً أقوم ببناء سلم بدون أن أقوم ببناء المبني وكيف أقوم بعمل سقف وأنا لم أرفع العواميد التي سوف يرتكز عليها. وربما تكون بعض هذه الصور من وحي خيال الأشخاص وربما تكون واقعية، والحكم في هذا راجع لكم. وفي الصور التالية يوجد أمثلة علي هذه الأخطاء الفادحة التي لا تغتفر والتي قام بها بعض مهندسين البناء والتي لا يستطيع أحد تقبلها أبداً. نترككم مع الصور ..

 

يبدو كجراج للسيارات الطائرة.

 

ربما يرفع القطار عجلاته عند الوصول لهذه النقطة!

 

ربما يقود هذا السلم إلى مكان سحري.

 

أين الخصوصية!

 

وماذا كان سيحدث لو أكمل تمهيد الطريق حتى الرصيف!

 

هل كان المهندس يشعر بالدوار؟

 

نأمل ألا يكون هذا المبنى في ألمانيا!

 

يحتاج الشخص أن يحمله شخص آخر ليستطيع السحب من هذه الماكينة.

 

هذه الصورة يبدو أنها غير حقيقية فهي مجرد مثال توضيحي لما يمكن أن يحدث لو لم يتم قياس المسافات بشكل دقيق لأنه لو حدث فربما يتم طرد المهندس من العمل.

 

لا تعليق!

 

أرجو أن يخبرني أحد بفائدة هذا الباب!

 

اخفض رأسك عند مرورك بهذا السلم.

 

السلم الغامض ربما يفتح بخدعة سحرية.

 

نافذة لتهوية الحائط

 

أسهل طريقة للصعق الكهربي.

 

وما هو السبيل للخروج لهذه النافذة

 

هل تصدق كل هذه الأخطاء أم أن في الأمر خدعة ما؟

سبب موت النحلة بعد القرصة

لسعة النحل هي طريقة دفاعية تقوم بها نحلة أو مجموعة من النحل للدفاع عن نفسها أو على عشها من الافات الشرسة كالحشرات أو الحيوانات التي تؤكلها أو تأكل عسلها أو حتى الإنسان تقوم بالهجوم عليه لأسباب منها أخذ العسل من عشها النحل يموت عندما يلسع اي كائن و ذالك راجع الى انفصال جزء من امعاء النحلة. كما تشاهد بالصورة ,نرى نحلة تلسع يد أحد الأشخاص ثم تحاول الفرار بينما تبقى الإبرة ملتصقة بيد الضحية.

هل تعلم ما هو تأثير سم النحل على الأنسان ؟؟؟

نحلة
عندما تلدغ النحلة الإنسان فأنها تدخل نقطة شفافة فـي جسمه وهذه النقطة هي سم النحلة .ولهذه النقطة أثرها السريع
ومن الأشخاص من يبدو عليه حساسية سريعة لسم النحل , ومنهم من لأيتأثر بذلك
وأكثر الناس حساسية لسم النحل الاطفال وكبار السن
سم النحل له تأثيرات متفاوتة على الأشخاص الملسوعين
فمنهم من يتأثر به قليلاً. بحيث يتشكل مكان اللسع إحمرار بسيط
ومنهم من يحدث عنده ظواهر حساسية شديدة ، يصحبها تورم وتشنجات مع احمرار وصعوبة في التنفس وانحلال دم وربما تحدث صدمة تحسسية
وفي حالات نادرة قد تؤدي لسعة نحلة واحدة إلى مضاعفات خطيرة ربما تصل إلى الموت
ويستطيع الشخص السليم أن يتحمل من 5 ـ 10 لسعات في وقت واحد ولا يبدو عليه أي اثر للحساسية سوى بعض الآثار الظاهرة كالألم في مكان اللسع واحمرار في الجلد . و بعض الأشخاص يكون لديه حساسية شديدة لسم النحل , فمجرد لسعة واحدة يصاب بالصداع , وارتفاع في درجة الحرارة . والقيء , والإسهال , وغير ذلك
وعند تعرض الإنسان لحادث مثل هجوم خلية من النحل عليه يمكنه تحمله من 200 إلى300 لدغة ، آما إذا وصل العدد إلى 500 لدغة في آن واحد فغالبا ما تظهرأعراض التسمم (ضيق التنفس , وسرعة في نبضات القلب , وزرقة في اللون) وقد يؤدى ذلك إلى الوفاة، وذلك لأن سم النحل يشبه إلى حد كبير سم الثعابين , وإذا وصلا إلى الدم فإنهما يصلان إلى جميع أجزاء الجسم مما يؤثر على الجهاز العصبي , وقد تحدث الوفاة نتيجة لشلل عضلات الجهاز التنفسي

نحلة
وفى حالات نادرة فإن لسعة واحدة يمكن أن تسبب موت عن طريق صدمة فرط الحساسية Anaphylactic shock للأشخاص ذوى فرط الحساسية, وهؤلاء الأشخاص يمكن أن يموتوا خلال 30 دقيقة فيما عدا لو تم إسعافهم طبياً بشكل عاجل حيث عادة ما يتكون هذا العلاج من كمادات ثلج وأدرينالين ومضاد للهستامين Antihistamine
أما في الجرعات العلاجية فإن لهما تأثيراً مضاداً للآلام ، وبالإستخدام الصحيح الأمثل للتداوي بسم النحل في شكل جرعات علاجية ووقائية يؤدي هذا إلى نتائج طيبة باهرة بإذن الله
وتكرار لسع عدد من النحل لنفس الشخص وعلى فترات يؤدي عادة إلى حدوث مناعة عند هذا الشخص ومن الأمثلة على ذلك مربو النحل يصبحون قليلي أو معدومي التأثر بلسعات النحل